أفريقياتمازيغتسياسة

أمريكا.. بشكل رسمي وعلني يعلن فرحات مهني استقلال دولة القبائل عن الإستعمار الجزائري

أعلن مساء أمس السبت، فرحات مهني، رئيس الحركة من أجل استقلال منطقة القبائل الـ “الماك”، استقلال دولة القبائل رسميا، عن الإستعمار الجزائري، بعد سنوات طويلة من الاضطهاد والقمع الممارسين، من طرف النظام العسكري الجزائري المجرم.

وتعتبر هذه الخطوة الحاسمة، التي أعلن فيها فرحات مهني، من أمام مقر الأمم المتحدة بالولايات المتحدة الأمريكية قيام دولة جمهورية القبائل الديمقراطية وعاصمتها تيزي وزو، ضربة موجعة وصفعة غير متوقعة للنظام العسكري الجزائري.

وللإشارة، خلال إعلان قيام جمهورية القبائل الديمقراطية أمام مقر الأمم المتحدة، تم رفع أعلام وطنية للجمهورية ذاتها، كما ردد الحاضرون النشيد الوطني لدولتهم المستقلة، وطلب فرحات مهني رئيس جمهورية القبائل من جميع دول العالم الدعم والمساندة القوية.

وحسب مصادر أنباء إكسبريس، تتوفر جمهورية القبائل الديمقراطية المستقلة، على ممثلة باسمها داخل منظمة الأمم المتحدة، من أجل الترافع والدفاع عن قضيتها العادلة.

كما تؤكد المصادر بأن هناك عدة تقارير، رفعت إلى الأمم المتحدة من أجل النظر فيها، حول انتهاك حقوق الإنسان، وجرائم ضد الإنسانية وعن الوضع المأساوي الذي يعيشه شعب القبائل، بسبب القمع والاضطهاد والإبادة الجماعية، من طرف النظام الجزائري المستبد.

وقد تم اختيار يوم 20 أبريل بعناية، من أجل الإعلان الرسمي على استقلال دولة القبائل، والذي يصادف مناسبة “تافسوت إمازيغن”، وربيع البربر، الذي يذكر بمظاهرات 20 أبريل 1980، الدموية في منطقة القبائل والجزائر العاصمة، حيث تم القمع والاعتقالات التعسفية من قبل السلطات الجزائرية.

وكذلك، تشير 20 أبريل أيضا إلى الربيع الأسود عام 2001 عندما سقطت مئات القتلى والجرحى، في المظاهرات السلمية، عقب التدخلات القمعية والدموية من قبل الشرطة والدرك الجزائريين، بتعليمات من القيادات الحاكمة.

وجدير بالذكر، إجتماع فرحات مهني، زعيم حركة الحكم الذاتي لمنطقة القبائل، “الماك” بممثلي ثلاث دول خليجية في مقر الأمم المتحدة.

وجرى اللقاء قبيل الإعلان الرسمي، في 20 أبريل من الشهر الجاري، عن “ولادة جديدة” لدولة القبائل أمام مقر الأمم المتحدة في نيويورك.

https://anbaaexpress.ma/k858b

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى