أفريقيادوليسياسة

البوليساريو ترفض توظيف ” الطالب ول علي سالم” بأمر من المخابرات الجزائرية

في جديد تتبع حركة النشطاء المنتمين إلى جبهة البوليساريو بالخارج، صرح السيد “عالي باريش” الباحث في الشؤون الصحراوي، أنه بأمر من المخابرات الجزائرية، رفضت البوليساريو توظيف “الطالب ول علي سالم ول العابدين” وترفض تعيينه في أي منصب كان له علاقة بمناصب حساسة داخل البوليساريو.

وحسب مصادر خاصة، رحج السيد باريس أن السبب يرجع لشيء واحد هو أن المدعو” الطالب” مشكوك فيه، و مشكوك بولائه وخدمته غير المباشرة للمخابرات المغربية، و السبب الذي صنع هذه الشكوك في البوليساريو واضح، هو أن والد “الطالب ول علي سالم “كان ضحية من ضحايا البوليساريو ، وعاد إلى المغرب بعد سنوات طويلة تحت تعذيب البوليساريو في سجن الرشيد.

كما أضاف المتحدث أن العديد من عائلته قتلتهم البوليساريو و دفنتهم أحياء و الباقي زجت بهم في السجون لتهمة واحدة هو إنتمائهم لقبائل ” التكنة “و ولائها التاريخي لسلاطين المغرب.

وبالتالي فتحركات الطالب علي سالم تبقى مشكوك فيها لدى البوليساريو ، وقد تكون حسب زعمهم محاولة إنتقامية من شاب عذبت و قتلت البوليساريو عائلته. ولنا عودة في الموضوع بتفاصيل أكثر

https://anbaaexpress.ma/RBOG8

الحسين أولودي

إعلامي باحث في الجغرافيا السياسية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى